التسوق عبر الإنترنت... نصائح مهمة

 


أصبح التسوق عبر الإنترنت شائعًا في السنوات الأخيرة، وتضاعف الإقبال عليه بعد انتشار فيروس كورونا، حيث تغيرت عادات التسوق لدينا أكثر، وبدأنا نعتمد على التسوق الإلكتروني بشكل كبير بدءا من البقالة إلى الملابس. وعلى الرغم من تزايد عدد الأشخاص الذين يشترون عبر الإنترنت هذه الأيام، إلا أنه يوجد بعض الأخطاء الشائعة التي يجب أن تحاولي تجنبها فى المرات القادمة، ويقدم لكِ موقع "my daily magazine"، نصائح يمكنك اتباعها لتجنب الأخطاء:


1- تأكدي من السعر بأكثر من متجر:

من الجيد دائمًا التحقق من عدد قليل من المتاجر المختلفة لمقارنة المنتجات والأسعار قبل إجراء عملية الشراء، تنطبق القاعدة نفسها عند التسوق عبر الإنترنت، لا تشتري أول شيء تجدينه، لأنك ربما ستجدين منتجًا أفضل أو أرخص في مكان آخر.


2- قراءة التعليقات:

التعليقات موجودة لسبب ما، حاولي قراءة بعضها على الأقل قبل إجراء عملية شراء، خاصة إذا كنت تشترين من البائع لأول مرة، و إذا كان المنتج يحتوي على الكثير من المراجعات السلبية، فربما لا يستحق المال. 


ينبغى كذلك أن تنتبهي للمراجعات الزائفة، فإذا وجدتِ نفس التعليق يتكرر بأكثر من حساب فهذا يثير الشكوك حول ترويج مزيف للسلعة من خلال مراجعات مدفوعة، وهو أمر يجعلك تعيدين النظر في شراء المنتج. 


3- حفظ المعلومات الشخصية:

أهم نصيحة للتسوق عبر الإنترنت هي عدم حفظ معلوماتك الشخصية ومعلومات بطاقتك الائتمانية على مواقع الويب، فسرقة البيانات أمر شائع، لذا كوني حذرة دائمًا عند ترك معلوماتك على الإنترنت.


4. مصاريف الشحن: 

يمكن أن يعني تجاهل تكاليف الشحن عند التسوق عبر الإنترنت إنفاق أكثر مما تعتقدين، عند البحث عن العناصر عبر الإنترنت، تأكدي من تصفية النتائج بناءً على السعر بالإضافة إلى الشحن للحصول على أدق رقم ممكن، و تحققي دائمًا من سياسات المتجر الفردية أيضًا، خاصةً إذا كنت تقومين بالشحن من الخارج، فقد يكون ذلك مكلفًا للغاية،  وتحققى دائمًا لمعرفة ما إذا كان يمكنك شراء عنصر من موقع تسوق عبر الإنترنت يقدم شحنًا مجانيًا.


تأكدى أيضًا من معرفة سياسة كل متجر لإعادة الشحن: من المسئول إذا كنت بحاجة إلى إعادة عنصر من المشتروات مرة أخرى؟ إذا واجهتك مشكلة في الفاتورة، فقد ترغبين في إضافة ذلك إلى تكلفة العنصر قبل الشراء، أو البحث عن بائع تجزئة لديه سياسة مناسبة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق