هل تفقد مياه الحنفية صلاحيتها... نصائح التخزين السليم للمياه


وفقا لتقرير لموقع healthline هناك معلومات مهمة يجب معرفتها عن صلاحية المياه، وكيف يتم التعرف والتأكد منها حتى لا يصاب أى شخص يتناولها بمشاكل صحية.


هل تفقد مياه الحنفية صلاحيتها؟

يمكن تخزين ماء الحنفية واستهلاكه لمدة تصل إلى 6 أشهر مع الحد الأدنى من خطر الآثار الجانبية السلبية طالما تم تخزينه بشكل صحيح، ولكن يمكن أن تتطور المياه العادية طعمًا قديمًا بمرور الوقت، وهو ما ينتج عن ثاني أكسيد الكربون في الهواء الذي يختلط بالماء ويجعله أكثر حموضة قليلاً. وعلى الرغم من أن هذه الأنواع من المياه قد تتذوق طعمها إلا أنها لا تزال تعتبر آمنة للشرب عمومًا لمدة تصل إلى 6 أشهر.

في حالة تحضير ماء الصنبور للتخزين استخدم حاويات مياه نظيفة ومعقمة، قم بتمييزها بتاريخ التعبئة وأشر إلى أنها تحتوى على مياه شرب، مع ضرورة  تخزين الحاويات في مكان بارد وجاف ومظلم لمدة تصل إلى 6 أشهر.


المياه المعبأة في زجاجات تفقد صلاحيتها بعد فترة
على الرغم من أن المياه نفسها لا تنتهي صلاحيتها فإن المياه المعبأة في زجاجات لها تاريخ انتهاء الصلاحية، ويعود الأمر لعام 1987، حيث أصبحت نيوجيرسي أول ولاية أمريكية وحيدة تصدر قانونًا يقضي بأن يكون لجميع المنتجات الغذائية بما في ذلك المياه المعبأة في زجاجات تاريخ انتهاء الصلاحية لمدة عامين أو أقل من تاريخ الصنع.

وعندما صدر هذا القانون أصبحت طباعة تاريخ انتهاء الصلاحية معيارًا صناعيًا لمصنعي المياه المعبأة في زجاجات، ومع ذلك فليس من الجيد عمومًا شرب الماء من زجاجات بلاستيكية تتجاوز تاريخ انتهاء صلاحيتها.

وذلك لأن البلاستيك يمكن أن يبدأ في الترشيح في الماء بمرور الوقت، مما يؤدي إلى تلويثه بالمواد الكيميائية، مثل الأنتيمون والبيزفينول، إذا تم ابتلاعها بانتظام يمكن أن تتراكم هذه المركبات البلاستيكية ببطء في الجسم، مما قد يضر بصحة الأمعاء والمناعة والوظيفة التنفسية.


نصائح التخزين السليم للمياه

تخزين المياه المعبأة في زجاجات بشكل صحيح يمكن أن يساعد في منع نمو البكتيريا وتقليل مخاطر الآثار الجانبية، مثل الغثيان وآلام في المعدة، والتقيؤ، والإسهال، على وجه الخصوص، يمكن أن تعزز درجات الحرارة الدافئة نمو البكتيريا وتزيد من إطلاق المواد الكيميائية البلاستيكية الضارة في الماء.

الحفاظ على المياه المعبأة في زجاجات في مكان بارد بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة يمكن أن يساعد في تعزيز السلامة الغذائية المناسبة ويقلل من خطر الآثار الصحية السلبية.

ونظرًا لأن الزجاجات البلاستيكية قابلة للنفاد قليلا فمن الأفضل تخزين المياه المعبأة في زجاجات بعيداً عن مستلزمات التنظيف المنزلية والمواد الكيميائية، إذا تلاحظ أن الماء له طعم أو رائحة غريبة ، يجب غليها قبل الشرب أو التخلص منها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق