قرحة عنق الرحم: الأسباب.. الأعراض.. الوقاية.. العلاج


قرحة عنق الرحم من الإصابات الناتجة عن انتشار البكتيريا والفيروسات داخل الرحم مما يتسبب في خروج الخلايا من داخل عنق الرحم إلى الخارج، قد يصعب ظهور أعراض واضحة لهذه الحالة من إصابات عنق الرحم إلا مع الفحص الروتيني لكن تظل إمكانية ظهور الأعراض متاحة في بعض الحالات.

أعراض قرحة عنق الرحم بشكل عام
من أعراض قرحة عنق الرحم التي يمكن أن تشكو منها:

نزيف مهبلي وتأذي الأوعية الدموية
الشعور بآلام حادة في منطقة الحوض
إفرازات مهبلية غير طبيعية
ظهور التهابات حادة
صعوبة في عملية التبول
آلام شديدة خلال الاتصال الجنسي
النزيف المهبلي
يحدث النزيف المهبلي ضمن أعراض قرحة عنق الرحم نتيجة تآكل هذه المنطقة وانهيار الأوعية الدموية التي تمدها بالدعم، قد يحدث في أوقات لا تتزامن مع نزول الدورة الشهرية.

الشعور بآلام حادة في منطقة الحوض
تتأذى الأعصاب في الجسم خاصة منطقة الحوض والظهر مما يؤدي إلى الشعور بآلام حادة

إفرازات مهبلية غير طبيعية
تبدأ الإفرازات المهبلية في الظهور بكثرة خلال الإصابة بقرحة عنق الرحم وهي إفرازات غير مألوفة أو طبيعية إذ يتغير لونها ورائحتها خلال الإصابة

ظهور التهابات حادة
تحدث الإصابة في المنطقة السفلى من الرحم وتظهر على شكل التهابات شديدة التهيج

صعوبة في عملية التبول
يصعب على المرأة المصابة بقرحة عنق الرحم القيام بعملية تبول سهلة وطبيعية نتيجة الألم الذي تسببه الإصابة

أعراض قرحة الرحم الشديدة
تعتبر قرحة عنق الرحم من الإصابات التي لا تشكل خطورة قصوى على حياة المصاب إذا توافرت لها سبل العلاج لكن هناك احتمالات لحدوث أعراض قرحة عنق الرحم الشديدة مثل:
خروج صديد أو قيح من المنطقة المصابة في حالة تطور الأمر
التهابات شديدة داخل الرحم

أعراض قرحة الرحم مع اللولب
قد يتسبب وجود اللولب الرحمي لدى بعض الحالات في حدوث التهابات الرحم وعنقه.  يمثل اللولب الرحمي إحدى طرق تحديد النسل التي تستخدمها النساء لمنع الإنجاب خلال الحياة الزوجية، ويأخذ الحرف T أو شكل الرحم لدى المرأة.

ينصح باللجوء إلى الطبيب المتخصص لتلك الحالات ونزع اللولب عند التعرض إلى أي مشكلة أو ظهور الالتهابات وأعراض قرحة عنق الرحم.

أعراض قرحة الرحم للحامل
تظهر أعراض قرحة الرحم لدى المرأة الحامل نتيجة ارتفاع نسبة الهرمونات في الجسم تحديدًا هرمون الاستروجين، تأتي أعراض قرحة عنق الرحم للحامل بنزول قطرات من الدماء وزيادة في الإفرازات.

قد تشعر المرأة الحامل خلال ذلك ببعض الألم ضمن أعراض قرحة عنق الرحم لكن لا تعتبر الإصابة بالغة الخطورة إذ يمكن علاجها.

نقص المناعة البشرية وقرحة عنق الرحم
هناك عدد من الدراسات التي تربط بين الإصابة بقرحة عنق الرحم ونقص المناعة البشرية لدى الإناث، إذ يمكن أن تتشكل لدى الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة البشرية HVI بعض القرح في منطقة الرحم.

يمكن أن يتسبب خلل الجهاز المناعي بشكل عام في سرعة انتشار البكتيريا والالتهابات خلال الإصابة بقرحة عنق الرحم.


عوامل خطر قرحة عنق الرحم
من عوامل الخطر لقرحة عنق الرحم الإصابة بأمراض نقص المناعة البشرية وما ينتج عنها من سهولة انتشار البكتيريا في الأجهزة التناسلية.

انتقال الإصابة خلال الاتصال الجنسي بين الجنسين

تشخيص قرحة عنق الرحم
تتدرج أنواع الإصابة بقرحة عنق الرحم من حيث الخطورة إلى:

قرحة بسيطة: يحيط بهذه الدرجة من الإصابة إفرازات من مادة الصديد وتأخذ عرض الالتهاب مع اللون الأحمر للمنطقة المصابة
قرحة لحميّة: لا يؤثر هذا النوع على الحمل لكنه يعتبر أكثر تطورًا من حيث انتشار القرح إذ يحيط بالمنطقة المصابة أجزاء من اللحم شديد الالتهاب.
قرحة غددية: تعتبر القرحة الغددية لعنق الرحم مرحلة شديدة التقدم من الإصابة إذ تتسبب في حدوث انتفاخات صديدية يطلق عليها طبيًا حويصلات نوبوث، قد تتضاعف هذه الحالة إلى الخروج عن الرحم.
يقوم الطبيب المتخصص من خلال الفحص السريري بتشخيص حالة قرحة عنق الرحم، يمكن اللجوء إلى فحص المنظار حيث يتيح فرصة أفضل لمراقبة حالة التقرح.

يعمل الطبيب على مسح المنطقة المصابة من الرحم وتجميع السوائل المهبلية ليقوم بفحصها فحصًا دقيقًا.

قد يحتاج إلى سؤال الحالة عن طبيعة الحياة الجنسية لدى المصاب مثل عدد الشركاء أو استخدام أوقية لمنع انتقال البكتيريا والأمراض خلال العملية الجنسية.

طرق الوقاية من قرحة عنق الرحم
للوقاية من إصابات قرحة عنق الرحم ينصح بالانتباه إلى وسائل منع الحمل المستخدمة خلال الحياة الزوجية.
استخدام واقي ذكري خلال العلاقة الجنسية لمنع انتقال الأمراض والفيروسات.3
عدم ممارسة الجنس في حالة إصابة أحد شريكي العلاقة بالالتهابات أو الأمراض التناسلية.
قد تسبب بعض المواد التجميلية والتنظيفية بعض الالتهابات في هذه المنطقة لذا ينصح بالانتباه للأنواع المستخدمة ومدى تناسبها مع الجسم.
استخدام بعض الفوط الصحة للنساء قد يسبب أيضًا بعض الإصابات من الالتهاب وتكون البكتيريا.
زيادة عدد الشركاء في الحياة الجنسية من أسباب حدوث الأمراض التناسلية للجنسين، لذا ينصح بتحديد الأمر.
يرجى متابعة الطبيب في حالة الإصابة بأمراض أخرى كإرتفاع السكر في الدم.



قد يلجأ الطبيب إلى العلاج بالكي في العديد من الحالات لكن يمكن أيضًا العلاج عن طريق إحدى الطرق التالية:

علاج قرحة الرحم بالتحاميل
قد تستخدم بعض النساء في علاج قرحة عنق الرحم التحاميل الطبية وهي مادة علاجية تدخل الجسم عن طريق المهبل أو الشرج للقضاء على العدوى أو البكتيريا.

علاج قرحة الرحم بالليزر
يمكن استخدام الليزر في التخلص من قرح عنق الرحم بشكل آمن وفعّال لكن يحتاج المصاب إلى دقة اختيار الطبيب المعالج لعدم التعرض إلى الخطر أو المضاعفات.

علاج قرحة الرحم بالمضادات الحيوية
في حالة كان الهدف من العلاج هو القضاء على العدوى والفيروسات المسببة للقرح يستخدم الطبيب المعالج المضادات الحيوية لعلاج قرحة عنق الرحم.

في حالة وجود أجسام غريبة داخل الرحم مثل اللولب يقوم الطبيب بإزالته وإخضاع الحالة إلى العلاج الطبيعي لقرحة عنق الرحم.

تحتمل إصابة نحو 8% إلى 25% من النساء بقرحة عنق الرحم وفق بعض الدراسات لذا يتوجب الفحص الدوري للنساء، في حالة ملاحظة أي من أعراض قرحة عنق الرحم السابق ذكرها يرجى مراجعة الطبيب فورًا واللجوء إلى الفحص الدقيق، يتوقف العلاج على الحالة ودرجة الإصابة لكن سنصح بالتدخل الطبي المبكر والعلاج السريع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق