أمراض تورثها الأم للابنة


أمراض القلب

إ حيث أظهرت دراسة من جامعة أكسفورد أن فرصتك في الإصابة بسكتة دماغية تزداد أيضًا إذا كانت والدتك قد عانت منها، يحدث هذا لأن مرض الأوعية الدموية الموروث يؤثر على الشريان التاجي في القلب وكذلك الشريان الدماغي في الدماغ.

سرطان الثدي

النساء اللائي يحملن الجين المتحور BRCA1 أو BRCA2 أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي، ومعظم النساء المصابات بهذا الجين المعيب يصبن بسرطان الثدي في سن مبكرة.

من المهم للغاية بالنسبة للنساء الحصول على تصوير الثدي بالأشعة السينية بعد سن الأربعين.

إذا كان أحد أقاربك مصابًا بسرطان الثدي، فيجب إجراء فحص وراثي.



مرض الزهايمر

كشفت جمعية الزهايمر أن جين الزهايمر يمكن أن ينتقل بالوراثة، فإذا كانت والدتك تعاني من مرض الزهايمر، تزداد فرصك في الإصابة بالخرف بنسبة 30 – 50%.

الحفاظ على وزنك ، ومراقبة ضغط الدم والكوليسترول بانتظام وممارسة نمط حياة صحي شامل يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالخرف بنسبة 20 % تقريبًا.

الاكتئاب

الأمراض النفسية يمكن أن تنتقل بالوراثة، وهناك احتمال بنسبة 10 % أن ترث الاكتئاب، إذا كان لديك تاريخ عائلي له، خذ قسطًا من النوم، تقليل مستويات التوتر لتقليل فرص الإصابة بالاكتئاب.

الصداع النصفي

هناك احتمالا بنسبة 70 - 80 % بأنك قد تعاني من الصداع النصفي إذا عانت أمك منه، ويمكن أن تنتقل الجينات المعيبة التي تسبب الصداع.

بعض محفزات الصداع النصفي الشائعة تشمل الأطعمة الحساسة مثل الشوكولاته والجبن والقهوة والفواكه الحمضية، أيضا ، تحتاج الفتيات إلى تنظيم هرموناتهن أثناء فترة الحيض لأنها يمكن أن تسبب الصداع.

انقطاع الطمث المبكر

إذا كانت والدتك تعاني من انقطاع الطمث المبكر، فإن فرصك في انقطاع الطمث مبكرا تزداد بنسبة 70 - 85 %، ومتوسط ​​سن انقطاع الطمث هو 51، لكن واحدة من بين كل 20 امرأة يحدث لها  قبل سن الـ 46.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق