أسباب مشية الأطفال غير الطبيعية

هناك بعض الأطفال الذين يمشون بطريقة غير طبيعية، ويرجع ذلك فى الأغلب إلى 3 أسباب، تشمل حدوث خلل فى العظام أو العضلات أو الأعصاب.

الأطفال الطبيعيين يمكنهم المشى عند بلوغ سن عام إلى عام ونصف، لكن الاتزان لا يصل فى هذه المرحلة لمستواه الطبيعى، ولذا يسقط الطفل كثيرا ثم يقل هذا السقوط بالتدريج مع تطور مركز الاتزان فى المخ إلى أن يصل إلى التطور الكامل عند سن 7 إلى 8 سنوات، لافتا إلى أن بعض الأطفال يتطور لديهم الاتزان أسرع من البعض الآخر، لكن عامة فى الأطفال الطبيعيين الجميع يصل إلى نفس مستوى الاتزان عند سن 8 سنوات.

بالنسبة لأمراض العظام التى يمكن أن تتسبب فى المشى غير الطبيعى فهناك عيوب خلقية مثل خلع مفصل الفخذ أو القدم المخلبية وهناك عيوب تطورية مثل اعوجاج الركبة أو قصر أحد الأطراف أو مرض بيرثيز للفخذ، أو نتيجة التهابات مثل التهاب المفاصل الصديدى والروماتويد والأمراض الروماتيزمية أو نتيجة الكسور والإصابات التى قد تؤثر على مركز النمو فى الأطفال.

أما بالنسبة لأمراض العضلات، فهناك أمراض ضمور العضلات أو تيبس المفاصل، وبالنسبة للأعصاب فهناك مرض الصلب المشقوق وإصابات خلايا المخ أثناء الولادة أو فى الرعاية أو الحضانات بسبب نقص الأكسجين، لافتا إلى أن علاج هذه الحالات يعتمد على التشخيص الصحيح، حيث يتم فحص الطفل بواسطة طبيب عظام الأطفال وطبيب الأطفال وطبيب الأعصاب، ثم يتم تحديد السبب وخطة العلاج.

علاج هذه الحالات يتضمن جراحات العظام التى يتم فيها إصلاح التشوهات أو نقل الأوتار ونقل العضلات وإطالة الأربطة.. إلخ، كما يتضمن التأهيل والخضوع للطب الطبيعى لرفع مستوى القدرة الحركية للطفل وتقوية العضلات وتعليم الجسم والمخ طريقة المشى الصحيحة.

فى بعض الحالات القليلة يكون هناك مجال لجراحة المخ والأعصاب لعلاج جزء من المشكلة مثل حالات الصلب المشقوق

أغلب الحالات تستجيب وتتحسن بشرط العلاج الصحيح والمتابعة إلى أن يصل الطفل إلى بر الأمان عن طريق التعاون المثمر بين الطبيب والمعالج الفيزيائى وأهل الطفل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق