أطعمة تساعد على الاسترخاء والحصول على نوم أفضل

الأرق وصعوبات النوم من المشاكل المعاصرة التي يعاني منها الناس على اختلاف أجناسهم وأعمارهم، وتشير الدراسات الحديثة إلى وجود أطعمة معينة تساعد المرء على الاسترخاء والحصول على نوم أفضل.
الكرز
لم يخلق لصنع حشوة الفطائر فحسب، فهو يحتوي على الميلاتونين؛ وهو العنصر الذي يلعب دورا مهما في جعل المرء يحظى بنوم هانئ، فالميلاتونين يساعد المرء على تنظيم ساعته البيولوجية، وخصوصا لدى الأفراد الذين يعملون بنظام "الورديات".
ويجب الحفاظ على الكرز طازجا قدر الامكان وغسله فقط قبل تناوله، ويمكن إيجاد الميلاتونين في الشوفان والذرة الحلوة والأرز.
الحبش
لحم الحبش الذي يتواجد في السوبرماركت في الزواية الخاصة باللحوم الباردة، يحتوي على الترايبتوفان الذي يساعد المرء على إنتاج السيروتونين اللازم لتعديل المزاج وإعطاء الجسم الراحة التي تساعده على النوم. ويحتاج الترايبتوفان إلى ساعة، لكي يبدأ بإعطاء مفعوله، لذا يجب الحرص على تناول الحبش قبل ساعة من النوم. ويمكن إيجاد هذه المادة في الدجاج والتونا وأطعمة الصويا والخبز المصنوع من الحبوب الكاملة.
حليب الصويا
حليب الصويا المدعوم بالكالسيوم يحتوي على عناصر غذائية مهمة لجعل الجسم يسترخي تحضيرا لنوم جيد، إذ يساعد هذا الحليب على إنتاج مواد مثل الترايبتوفان والميلاتونين، ولأنها تحتوي على الكالسيوم، فإنها تعمل على جعل الجسم يستفيد أقصى استفادة من هذين العنصرين المهمين في جعل المرء ينام، ويمكن شرب الحليب دافئا لزيادة الاسترخاء، ويمكن إيجاد هذه العناصر في الحليب العادي وفي الجبنة واللبن.
شاي الأعشاب
شرب كأس من الشاي الدافئ قبل الذهاب إلى النوم، يبعث على الاسترخاء والراحة في آن واحد، ولكن يجب الحرص على أن تكون هذه الأعشاب خالية من الكافيين مثل البابونج المناسب تماما، لجعل المرء ينام جيدا، ويجب أن يكون المشروب ثقيلا، إذ يجب استخدام كيس من شاي البابونج الواحد في نصف كوب من الماء الدافئ، لإعطاء المفعول الأكبر، ويمكن استخدام مشروب النعنع بدلا من البابونج.
حبوب الإفطار
إن حبوب الإفطار المصنوعة من الحبوب الكاملة تحتوي على مادتين تجعلان المرء ينام بشكل هانئ؛ الأولى هي الامينو اسيد ترايبتوفان والثانية الألياف والكربوهيدرات المعقدة، ويمكن تناول هذه الحبوب مع القليل من السكر، ويفضل عدم إضافة السكر، ويمكن الاستعاضة عن الحبوب تلك بالشوفان أو الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة.
المكسرات
الكاشو مليء بالمغنيسيوم، وتوصلت آخر الأبحاث إلى أن الأشخاص الذين لا يتناولون الكثير من المغنيسيوم يجدون صعوبة في النوم، بينما لا يعاني الذين يتناوله من هذه المشاكل، لذا يجب على المرء إدخال هذا العنصر المهم في نظامه الغذائي، مع الحرص على اختيار المكسرات غير المملحة لتجنب زيادة الصوديوم في الدم.
ويمكن إيجاد المغنيسيوم في الحبوب الكاملة والحليب والخضراوات ذات الأوراق الخضراء، والمكسرات الأخرى كالفستق وغيرها. لذا يمكن تناول خلطة من المكسرات غير المملحة للحصول على المقدار الكافي من المغنيسيوم.
اللحوم
يعاني الكثيرون من الناس من متلازمة الرجلين المتعبة، وهي حالة قد تعوق الحصول على نوم مريح، بسبب تسببها بانزعاج مؤلم في القدمين، تجعل المرء يحرك قدمه ولا يعرف أين يضعها ليرتاح، وهذه الحالة تصيب الذين يعانون من نقص في الحديد وفيتامين بي 12، وتعد اللحوم مصدرا ممتازا لهذين العنصرين. ويمكن خلط اللحوم مع الخبز المدعم بالفوليك أسيد من أجل الحصول على ليلة هانئة من النوم العميق، ويمكن الاستعاضة عن اللحم بالتونا والدجاج.
عن موقع : Ivillage.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق