التوتر والقلق يسبب ظهور أعراض الأمراض المناعية

يقول الدكتور عادل محمود أستاذ ورئيس قسم الأمراض الروماتيزمية بجامعة عين شمس: إن التعرض للتوتر والقلق، يسبب فى ظهور أعراض كثير من الأمراض المناعية خاصة الأمراض الروماتيزمية كالذئبة الحمراء والروماتويد المفصلى، وفى حالة الإصابة ببعض الأمراض الروماتيزمية يتسبب التوتر والقلق فى زيادة نشاط هذه الأمراض.

ويشير د. عادل أنه بالنسبة للإصابة بمتلازمة الآلام العضلية التى تكون أحد أهم أسباب الإصابة بها التوتر النفسى والقلق، والتى تكثر الإصابة بها فى السيدات، حيث تعانى من الآلام شديدة فى العضلات والمفاصل والعظام، خاصة عند الحالة النفسية السيئة، وفى هذه الحالة يكون تناول المسكنات غير مجدى، ويكون العلاج من خلال علاج يحسن الحالة العصبية والنفسية.

ويتابع أستاذ الأمراض الروماتيزمية أنه فى حالة التعرض للقلق التوتر يؤثر ذلك على النساء أكثر من الرجال، وينعكس ذلك على العظام والمفاصل وتشكى المرأة من الآلام شديدة، وفى هذه الحالة يتطلب الفحص الإكلينيكى والفحوصات المعملية وإجراء الإشاعات للتأكد من وجود مرض عضوى أم لا.

وفى حالة ظهور أعراض فقط كالآلام شديدة بالمفاصل والعظام، فى هذه الحالة تقل الآلام بشكل واضح عند تحسن الحالة النفسية للمريضة، أما عند ظهور عرض لمرض روماتيزمى يتم العلاج من قبل الطبيب المختص.

يشير الطبيب أنه عند الإصابة بالقلق والتوتر، تتأثر المفاصل والأعصاب، ونتيجة ذلك يحدث خلل فى المواد الموصلة بين الأعصاب، مما يؤدى لإثارتها، وبالأخص إثارة الأعصاب الناقلة للإحساس بالألم بشكل كبير مما يؤدى لحدوث الآلام شديدة بالمفاصل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق