عوامل نجاح الحوار مع الأبناء

الإنصات للأبناء والحوار مع الابناء أمر مهمّ للغاية في تربيتهم؛ فمن خلالهما نعرف ما يدور في نفوسهم، ونستطيع توصيل ما نريد من مبادئ وقيم. فمنطقة التساؤل عند الأطفال واسعة جدا وجميل أن الأم تجيب طفلها عن أسئلته بهدوء وصبر، لأنك إذا لم تجيبيه سيبحث عن الإجابة من أي مصدر آخر وقد تصله مغلوطة فيقع في محظورات لا تُحمد عقباها، ومهم جداً أن تكوني واثقة تماماً من إجابتك وإذا كنت غير متأكدة فاعتذري له حتى تأتيه بالإجابة الموثقة.
أما عوامل نجاح الحوار مع الأبناء، فمنها:
ـ  تفهُّم حاجة الطفل.
ـ الرسائل الإيجابية أثناء الحوار.
ـ إيجاد الحافز والجائزة.
ـ  تفادي المشكلة قبل وقوعها.
ـ  تفهُّم الدافع النفسي الخفي للطفل.
ـ تصحيح المفاهيم الخاطئة للطفل بعرض أمثلة واضحة وواقعية.
ـ  المناقشة بهدوء.
ـ  التفهُّم لما يعانيه الطفل من مشاعرسلبية وإن كانت تبدو في نظر الأم أنها بسيطة.
ـ مناداة الطفل بألفاظ هادئة وتعابير تعمل على زيادة القبول والتوصل الودود بينكما.
ـ  الحنان والتلامس الجسدي.
ـ استخدام عباراتٍ حانيةٍ أثناءالحوار، تعمل على زيادة الألفة والمحبة، مثل “حبيب قلبي” و”نورعيني”.
* عوامل فشل الحوار مع الأبناء:
- تحويل المناقشة إلى صراع إرادات.
- عدم التفاهم وجعل الحوار يتحوَّل إلى أوامر.
-  النظر إلى الأبناء على أنهم صغار ولا يدركون ما يتم مناقشته معهم.
- عدم التفكير في الدافع النفسي للطفل وعدم تفهُّم مشاعره.
-  الرسائل السلبية أثناء الحوار.
-  وصفه بأوصاف سيئة أثناء الحوار، وأحيانًا يصبح هذا الوصف ملازما للطفل.
- تجريح الطفل أثناء الحوار.
- ذمّ طريقة تفكير الطفل مع أنها منطقية بالنسبة لسنِّه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق