أمراض قد تؤدى إلى الإصابة بآلام الكلى

يقول الدكتور أيمن صلاح استشارى المسالك البولية، أنه فى بعض الأحيان عند الإصابة بنوبات الكلى، لا يعبر التشخيص المبدئى عن وجود مشكلات بالكلى، فى حين أن المتعارف عليه هو حدوث الألم بسبب وجود حصوات بالكلى أو وجود دم وأملاح فى مجرى البول، وقد يكون السبب أيضا وجود أورام فى المثانة وقد يحدث الألم عند الأطفال نتيجة لوجود عيوب خلقية فى الجهاز البولى لهم.

ويؤكد دكتور أيمن أن 90% من أسباب آلام الكلى قد تكون مرتبطة بالكلى والجهاز البولى، وتظهر تلك الأسباب عند قيام عدة تحاليل منها: تحليل البول والأشعة العادية والمقطعية التليفزيونية، ولكن هناك أسبابا أخرى تسبب تلك الآلام وغير متعلقة بالكلى فمرضى القولون العصبي، يحتفظون بالأطعمة لفترات أطول وتتخمر فى الجسم ويضغط ذلك على الكلى، وقد يؤدى ذلك إلى حدوث آلام الكلى.

كما أن آلام الدورة الشهرية قد يصاحبها بعض التقلصات فى الحوض ويؤثر ذلك على الكلى وقد يتسبب فى حدوث آلام الكلى خاصة فى جود أكياس على المبايض أو وجود أورام ليفية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق