نصائح للتعامل السليم مع الفتاة المراهقة


"لا يمكنك الخروج بهذا المظهر"، "مظهرك يدل على أنك غير محترمة". مثل هذه العبارات يرددها الأهل لدى رؤيتهم لابنتهم المراهقة بملابس مثيرة أثناء الخروج من المنزل. فكيف يمكن للأهل التعامل مع ابنتهم في هذه المرحلة الحرجة؟
 

يشعر الكثير من الآباء والأمهات بالقلق من سلوك ابنتهم في سن المراهقة، إذ تسعى الفتاة إلى إثبات ذاتها بطرق مختلفة. وربما يكون الظهور بمظهر "غير لائق" من بين التصرفات المستفزة للأهل، ما يدفعهم لتوجيه بعض العبارات من قبيل "لا يمكنك الخروج من المنزل بهذا المظهر" أو "مظهرك يوحي بأنك غير محترمة" وغيرها من العبارات التي يصعب على الفتاة تقبلها في هذه السن. وهنا ينشأ الخلاف بين الأهل و ابنتهم. موقع "فاميلي" الألماني استعرض بعض النصائح للتعامل السليم مع الفتاة في هذه المرحلة الحرجة ومساعدتها في إثبات ذاتها.

1. تجنب التعليقات غير اللائقة: ينصح الخبراء النفسيون الأمهات بالابتعاد عن توجيه تعليقات غير لائقة للفتاة في سن المراهقة حتى ولكانت ملابسها غير محتشمة، فذلك يدفعها إلى الانطواء على ذاتها والتمرد على جميع النصائح الموجهة من الأهل. وينصح الخبراء الأهل بتدريب أنفسهم على التسامح عندما يتعلق الأمر بمظهر ابنتهم في هذه السن.
 

 2.تفهم هموم الفتاة وأخذها على محمل الجدّ: حتى لو كان مظهر الفتاة غير لائق بالنسبة للأهل، ينصح الخبراء النفسيون بتفهم هموم ومخاوف ابنتهم. فهذا يزيد من ثقتها بنفسها ويجعلها مستعدة للحوار مع الأهل.
 
3. الحرص على التقرب من الفتاة بمعرفة اهتمامتها: محاولة الأهل التقرب من ابنتهم ربما يجعل المهمة أسهل في هذه المرحلة. ويمكن للأهل التقرب من ابنتهم بمعرفة نمط الملابس المفضلة لديها والشكل الذي ترغب الظهور به. فهذا يساعدها كثيرا على تحديد الشكل الذي ترغب الظهور به وهي مرتاحة.

4. التعلم من التجارب الشخصية: ينصح الخبراء النفسيون الأهل بالابتعاد عن فرض آرائهم على الفتاة في سن المرهقة وإرغامها على ارتداء الملابس اللائقة بنظرهم. فملابسها المثيرة ربما تعرضها لبعض النظرات المحرجة من الآخرين ما يدفعها إلى الابتعاد عن ارتدائها ثانية.
 (DW)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق