علاقة المناخ بـ"الرغبة الجنسية"


يعتقد معظمنا أن الرغبة الجنسية لا تتأثر بالسلب سوى بالأمراض، أو الإرهاق، أو الحالة النفسية، ولكن لم يتخيل أحد أن يكون للمناخ دور في إفساد العلاقة الجنسية.

وفقاً لدراسة استندت إلى بيانات مركز المناخ الوطني، فإن تغير المناخ الذي تسبب في ارتفاع درجات الحرارة، كان أحد المؤثرات التي خفضت معدلات المواليد في الولايات المتحدة.

وأثبتت الدراسة أن الجو الساخن يجعل أجواء غرفة النوم أكثر فتوراً، وبالتالي خفض معدل العلاقات الجنسية، بالإضافة إلى تسبب ارتفاع درجات الحرارة في العموم في إضعاف وظائف الحيوانات المنوية، وذلك حسبما جاء بشبكة الـ"CNN"، الإخبارية.

وقال الباحثون أن على المدى البعيد ستشهد الولايات المتحدة تراجع في عدد المواليد كل عام بمعدل 100 ألف طفل، نظراً للتغير المناخي الحار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق