فوائد مستخلص بذور العنب


كشف الموقع الطبى الأمريكى “Medical News today”، عن تفاصيل وفوائد مستخلص بذور العنب، فضلا عن الآثار الجانبية والاحتياطات المرتبطة باستخدامه، وتشمل:
• يمنع الإصابة بمرض السكر
أكد الباحثون - خلال الدراسة المنشورة مؤخراً عبر الموقع الطبى الأمريكى “Health Site” - أن ارتفاع مستويات حمض اللينوليك فى الجسم وهو متوفر فى زيت بذور العنب يقلل من فرص حدوث مقاومة للإنسولين، وهو مقدمة لمرض السكر.

• يساعد على التئام الجروح
زيت بذور العنب يمكن أن يشفى من الجروح الجلدية، حيث كشفت دراسة نشرت فى دورية علم الأحياء والطب، أن زيت بذور العنب يمثل نهجا عملياً ومثمراً لدعم الجلد والتئام الجروح.

• تحسين قوة العظام
إضافة زيت بذور العنب فى النظام الغذائى مع الكالسيوم يضفى تأثير مفيد على تكوين العظام وقوتها ويستخدم لعلاج وهن العظام أو هشاشتها الناجمة عن انخفاض مستوى الكالسيوم، وفقا لدراسة نشرت فى مجلة العضلات والعظام.

• تعزز صحة القلب والأوعية الدموية
المواد المضادة للاكسدة الموجودة فى بذور العنب يمكن أن تحمى الأوعية الدموية من الإصابة بالضرر، مما قد يمنع ارتفاع ضغط الدم.

ووفقا لإحدى الدراسات التى نشرت فى مجلة الطفرات، أن زيت بذور العنب غنى بمضادات الأكسدة العالية بالإضافة إلى الفيتامينات C و E و β كاروتين.
• يقضى على التورم
مستخرج بذور العنب يمكن أن يساعد على التقليل من التورم الذى يحدث بعد الإصابة أو الجراحة أو الحوادث.

• يمنع التدهور المعرفى "الخرف"
مستخلص بذور العنب يحتوى على نسبة مرتفعة جداً فى بروانثوسيانيدينس من مادة البوليفينول التى قد تمنع التدهور المعرفى والشيخوخة.

وتشمل الآثار الجانبية الشائعة للافراط فى استخدامه:
• صداع الرأس
• التهاب الحلق
• دوخة
• حكة فروة الرأس
• ألم المعدة
• غثيان

ومن المهم التحدث مع طبيبك قبل تناول مستخلص بذور العنب لأنها يمكن أن تؤثر على عمل بعض الأدوية، ويمكن أن يسبب خطر النزيف إذا ما تم تناوله جنبا إلى جنب مع مضادات التخثر مثل الوارفارين أو الأسبرين، بالإضافة إلى ذلك يجب على النساء الحوامل تجنب بذور العنب.
معلومة تهمك:
مستخلص بذور العنب يتوفر كمكمل غذائى إما فى شكل سائل، وأقراص أو كبسولات تحتوى عادة ما بين 50 إلى 100 مجم من المستخلص.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق