أضرار الكركم


سيء للحساسية: إذا كنتِ تعانين من الحساسية يجب أن تكون حذرة عند استخدام الكركم. فهو قد يفاقم وضعك ويزيده سوءًا.
مشاكل المرارة: هل تعلمين أنّ الكركم يمكن أن يزيد من تكوين حصوات المرارة؟ الى جانب ذلك، يمكنه أيضًا أن يفاقم الاضطراب المعدي المريئي.
مشاكل في الكبد: الناس الذين يعانون من تضخّم الكبد أو غيرها من المشاكل المشابهة، عليهم تجنّب استهلاك الكركم بأي شكل من الأشكال.
سيئ للحوامل: الكركم يسبّب خطر تقلّصات الرحم، ما يؤدي إلى نزيف الرحم أو تقلّصات الرحم المؤلمة.
سيئ لمرضى السكري: يمكن أن يعاني مريض السكري من هبوط مفاجئ في مستويات السكر في الدم ما يُعتبر أخطر من ارتفاع السكر بالنسبة الى المريض.
مشاكل العقم: في بعض الحالات، استهلاك الكركم يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الجهاز التناسلي، وخاصة لدى الرجل. تبيّن البحوث أن استهلاك الكثير من الكركم يقلّل من إنتاج الحيوانات المنوية.
نقص الحديد: مسحوق الكركم له تأثير كبير على أولئك الذين يفتقرون إلى الحديد في الجسم. لذا، يجب محاولة تجنّب استهلاك الكثير من الكركم.
مشاكل المعدة: استهلاك الكركم في شكل كبير يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في المعدة، كما يمكن أن يؤدي إلى الإسهال والإمساك.
يؤثر على مناعة الجسم: الكركم يؤثر على جهاز المناعة أيضًا، فهو لديه ميلاً لإضعاف جهاز المناعة!
يزيد الشعور بالغثيان: استهلاك كمية زائدة من مسحوق الكركم بالطبع سيؤدي الى الشعور بالغثيان، فيستحسن عدم الاكثار منه او الامتناع عن استهلاكه في حال كنتِ تعانين أصلاً من مشاكل من هذا النوع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق