فوائد الفوضى لصحة طفلك الشخصية والنفسية



•تقوية جهاز المناعة: أثبتت الدراسات الحديثة أن السماح للطفل باللعب خارجاً أو حتى التسبّب بالفوضى داخل المنزل من شأنه أن يعزّز مناعة الطفل ضدّ الجراثيم والميكروبات.
•تقوية قدراته الخلاقة: إن سمحت لطفلك أن يتصرّف بحرية أثناء اللعب، فهذا يساعده على تقوية قدراته الخلاقة وخياله. حاولي إذاً ألاّ تحدّي طفلك كي لا تحدّي قدراته! (إليك أيضاً نصائح حول كيفية الحفاظ على سلامة الطفل فيما يستكشف العالم)
•تقوية إستقلاليته: هل كنت تعلمين أنّك عندما تمنحين طفلك حرية التصرّف تساهمين في تقوية إستقلاليته وقدراته القيادية.
•تعليمه أسس النظافة: كلّما سمحت لطفلك أن يكون فوضوياً، كلّما ساعدته على تعلّم أسس تنظيف الفوضى التي يسبّبها.
•تقوية الحواس الخمسة لدى الطفل: أثبتت الدراسات أن الفوضى تساهم في تقوية حواس الطفل إذ أنّه من خلالها يستطيع أن يستكشف العديد من الأمور الجديدة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق