قصور الغدة الدرقية عند الأطفال



 مرض قصور الغدة الدرقية عند الأطفال يعنى قلة إفراز الغدة الدرقية لهرمون الدرك، خاصة الثيروكسين. وتستكمل د.نهى قائلة: "تبلغ نسبة الإصابة بالغدة الدرقية لدى الذكور أكثر من الإناث، خاصة عند بلوغهم سن المراهقة، نظرا لبدء التغييرات الهرمونية بالجسم، كما تزيد فرص إصابة الأطفال بالتهابات الغدة الدرقية عند اكتمالهم 5 سنوات".

 أسباب الإصابة بقصور الغدد الدرقية وتتابع د.نهى قائلة "هناك أسباب وعوامل عديدة تؤدى إلى إصابة الأشخاص بقصور بالغدة الدراقية، منها التهاب الغدة الدرقية أو تناول بعض الأدوية التى تقلل من إفراز الغدة.

أعراض الإصابة بقصور الغدة الدرقية وأشارت د.نهى إلى أن هناك بعض الأعراض التى تعطى مؤشرا للإصابة بقصور الغدة الدرقية وأهمها:
1) عدم تحمل البرد.
2) فقدان الشهية.
3) الخمول أو النعاس.
 4) الإمساك.
5) تأخر البلوغ أو بطء النمو خاصة النمو الطولي.
 التشخيص والعلاج وأضافت د.نهى: "يجب على الأمهات عند ملاحظة الأعراض السابق ذكرها على طفلها، بضرورة الذهاب للطبيب على الفور لإجراء أهم الفحوصات الطبيبة اللازمة، مثل c4 وفحص Tsh، للاطمئنان على سلامة طفلها من الإصابة بقصور بالغدة الدرقية.
 الدكتور نهى أبو الوفا،

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق